رابط الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية

الرئيس السيسي: مليار جنيه دعمًا إضافيًا لتحالف العمل الأهلي

190

منظومة شبكات الحماية الاجتماعية تصل لكل الفئات المستهدفة

تامر عبد الفتاح

التحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي، يعد ركنًا مهمًا في منظومة شبكات الحماية الاجتماعية، خاصةً في ظل الظروف الاقتصادية العالمية الحالية، والتي أثرت على العديد من القطاعات خاصةً الغذاء.. هذا ما أكده الرئيس عبد الفتاح السيسي موجها بزيادة الدعم الحكومي الموجه إلى التحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي بمقدار مليار جنيه إضافية لدعم ومساندة نشاطه المجتمعي، وذلك تزامنًا مع كون العام الحالي 2022 عامًا خاصًا بالمجتمع المدني، وسعيًا لمواصلة جهود الحماية الاجتماعية للمواطنين الأكثر احتياجًا من خلال تقديم كل المساعدات الاجتماعية المتنوعة الممكنة.

جاء ذلك خلال اجتماع الرئيس عبد الفتاح السيسي مع الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، والوزير عباس كامل، رئيس المخابرات العامة، بحضور رؤساء منظمات المجتمع المدني من أعضاء «التحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي».

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي، بأن الاجتماع تناول «استعراض نشاط التحالف الوطني، منذ انطلاقه فقط مطلع العام الحالي والذي يتكون من ٢٤ جمعية ومؤسسة أهلية بالإضافة إلى مؤسسة حياة كريمة، والاتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية.

وتم فى هذا الإطار استعراض جهود التحالف الوطني فى المجال الخيري والتنموي على مستوى الجمهورية فى إطار منظومة الحماية الاجتماعية والدعم الاجتماعي للدولة لخدمة الفئات المستهدفة وذلك بالتنسيق والتعاون بين الحكومة ومؤسسات

المجتمع المدني.

وأعرب الرئيس السيسي، عن التقدير للنشاط الاجتماعي الخاص بالتحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي، والذي يضم أبرز مؤسسات وجمعيات المجتمع الأهلي الرائدة صاحبة الجهود المعروفة والتجارب الناجحة فى مساعدة محدودي الدخل على امتداد الجمهورية، ووجه الرئيس السيسي أيضًا بتطوير عمل الجهود الخيرية والتنموية للتحالف الوطني ليتخطى نطاق المساعدات العينية المباشرة إلى النشاط التشغيلي، وليكون جزءًا أساسيًا من جهود التحالف وذلك بهدف توفير فرص العمل وزيادة الإنتاج وتحقيق مردود اقتصادي ملموس للمواطنين فى نطاق نشاط عمل المؤسسات الخيرية.

عام المجتع المدني

وقال النائب طلعت عبد القوي، عضو التحالف الوطني للعمل الأهلي رئيس الاتحاد العام للجمعيات الأهلية، إن قرار الرئيس

عبد الفتاح السيسي، بزيادة دعم الحكومة الموجه للتحالف الوطني بمقدار مليار جنيه إضافية يعكس قناعة الرئيس بدور مؤسسات المجتمع الأهلي، وتأكيد عملي لإجراءات الدولة فى ظل عام المجتمع المدني ورسالة للعالم باهتمام الرئيس بالمواطن المصري وجميع حقوقه.

وأضاف عبد القوي: إننا أمام إنجازات ودعم غير مسبوق من القيادة السياسية لمنظمات المجتمع المدني، منوها إلى أن اجتماع الرئيس السيسي مع التحالف الوطني جاء فى توقيت مهم.

وأكد أن الرئيس السيسي، قرر فى رمضان الماضي تخصيص 9 مليارات جنيه للتحالف الوطني لدعم الأسر الأكثر احتياجا، وخلال الاجتماع الأخير وجه بزيادة هذا المبلغ مليار جنيه إضافية، مع توجيهه بتخصيص جزء من هذه المبالغ لتوفير فرص عمل للشباب والمرأة المعيلة، منوها إلى أن هذا توجها جديدا من القيادة السياسية، بحيث لا يكون الأمر مقصورا على تقديم مساعدات فقط، إنما يشمل مشروعات وفرص عمل لحل

مشكلة البطالة.

محدودو الدخل

وأكد النائب أحمد محسن، عضو مجلس الشيوخ، على أهمية الجهود التي تبذلها الدولة لتعزيز عمل التحالف الوطني للعمل الأهلي، قائلا: إن هذه الجهود تصب فى صالح محدودي الدخل والفئات الأكثر احتياجا.

الحماية الاجتماعية

وقال النائب فرج فتحي فرج، أمين سر لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس الشيوخ.

إن الرئيس السيسي حريص على تعزيز جهود الحماية الاجتماعية للمواطنين الأكثر احتياجًا من خلال تقديم كل المساعدات الاجتماعية المتنوعة والممكنة، لتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين فى ظل الأزمة الاقتصادية العالمية، وتوفير برامج حماية اجتماعية تناسب جميع الفئات.

وأكد عضو مجلس الشيوخ على أهمية تطوير عمل الجهود الخيرية والتنموية للتحالف الوطني، ليتخطى نطاق المساعدات العينية المباشرة إلى النشاط التشغيلي، لتوفير فرص العمل وزيادة الإنتاج وتحقيق مردود اقتصادي ملموس للمواطنين فى نطاق نشاط عمل المؤسسات الخيرية.