30 يــونــيــو .. إرادة شـعـــــــب

وائل نور يتصدر مؤشرات البحث على الإنترنت

139

تصدر الفنان الراحل وائل نور، مؤشرات البحث على موقع “جوجل” الإليكتروني، لمشاركته في دراما رمضان هذا العام بمسلسل “شقة فيصل” على الرغم من رحيله منذ 3 سنوات.

وتزامن عرض الحلقة الأولى من المسلسل مع ذكرى وفاة الفنان وائل نور، والذي رحل عن عالمنا في شهر مايو 2016، وجاءت وفاته بمثابة صدمة كبيرة في الوسط الفني بسبب رحيله المفاجئ في عمر صغير، حيث رحل في عمر الـ55 عاما، بعد إصابته بجلطة قلبية أدت إلى وفاته وذلك داخل منزله بالإسكندرية.

ويعُتبر الفنان الراحل واحداً من أهم فناني جيله بعدما تمكن من حفر اسمه وسط النجوم وخصوصا الدراما مع كل دور يقوم بلعبه خلال مسيرته الفنية التي قدم فيها عدداً من الأدوار المتنوعة ما بين الولد الشقي في “البيه البواب” وغيرها من الأعمال التي اشتهر فيها بهذا الدور بينما كان صاحب صاحبه في “ذئاب الجبل” من خلال دور المهندس صلاح، بالإضافة لأدوار مميزة أخري لعبها النجم الذي رحل عن عالمنا بالتزامن مع مطلع الشهر الجاري.

إلا أن أهم دور ساهم في صنع نجوميته هو ما قام به في مسلسل “البخيل وأنا” الذي نال فيه إعجاب النقاد والجمهور معاً حينما ظهر بأفضل صورة للولد الذي يعاني من بخل والده من خلال مواقف كوميدية تضمنها المسلسل طيلة أحداثه.

ولعل أهم الفنانين الذين آمنوا بموهبة وائل نور وأثنوا عليه إلى حد كبير هو النجم الراحل فريد شوقي ، والذي قال عنه أنه سيصل لمكانة مميزة في عالم الفن لأنه قادر على تقديم جميع ألوان التمثيل، وهي النبوءة التي تفاخر بها نور وصدقت مع مرور الأيام بعدما لعب بالفعل أدواراً مختلفة للغاية كما اعتبر وائل نور النجم الراحل فريد شوقي بمثابة أبوه الروحي.