رابط الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية

تغريد حسن لـ “أكتوبر”: قناة النيل الدولية نافذة مصر على العالم

634
  • لدينا كوادر إعلامية مشرّفة من أجيال مختلفة نعمل على ثقل مواهبهم ببرامج تدريبية على أعلى مستوى
  • نعمل خلال الفترة المقبلة على تطوير استوديوهاتنا لتلائم وضع القناة
  • الأزهر استعان بأحد برامجنا لتوصيل رسالة الإسلام لغير الناطقين باللغة العربية

قالت تغريد حسن، رئيس قناة النيل الدولية، إن نشأتها في بيت وثيق الصلة بالإعلام كان له أبلغ الأثر في التأثير على مسار حياتها واتجاهها لهذا الحقل من العمل، إذ كانت والدتها من كبار المخرجين في ماسبيرو، وأكدت الدور الهام الذي تلعبه القناة التي تترأسها في توصيل صوت مصر ورؤيتها في كافة المجالات مع العالم الخارجي، مشيرة إلى تقديمها رسائل إعلامية متنوعة في العديد من الصور .

  • وخلال حوار لـ”أكتوبر” أوضحت الدور الذي تقوم به «النيل الدولية» لخدمة قضايا القارة الأفريقية، إضافة للحديث عن المشروعات المقبلة للقناة وتقييمها للكوادر الإعلامية العاملة بها والعديد من الموضوعات الأخرى في سياق السطور المقبلة..
    بداية، كيف بدأت تجربتك الإعلامية؟
    نشأت في أسرة على صلة وثيقة بالإعلام، فوالدتي هي المخرجة عائشة عبد الفتاح، من رواد الإخراج في ماسبيرو، وكثيرًا ما اصطحبتني، إلى المبنى وهناك التقيت بالعديد من رواد العمل الإعلامي، قبل أن أنتهي من دراستي الجامعية المتخصصة في الترجمة، لأعمل كمحررة بقناة المعلومات ثم مذيعة بقناة النيل الدولية في بداية انطلاقها، مرورا بمديرإدارة الترجمة ثم مدير عام الأخبار، حتى توليت قبل عامين رئاسة القناة.

 

  • ما هو تقييمك لدور قناة النيل الدولية وأهميتها في مخاطبة الآخر بلغته؟

قناة النيل الدولية تبث إرسالها على مدار24 ساعة يوميا، وتعتبر نافذة مصر على العالم، إذ تتضمن العديد من البرامج التي تتناول الكثير من الموضوعات المتنوعة، التي تعبّر عن الشخصية المصرية والمجتمع المصري والرسائل التي نستهدف وصولها إلى الآخرين، من خلال العديد من المواد الإعلامية المتنوعة الأشكال باللغتين الإنجليزية والفرنسية، ما بين التوك شو والبرامج القصيرة والحوارية والأعمال الفنية، وعندما توليت المسؤولية وجهت فريق العمل للاهتمام بالملف الأفريقي، وقدمنا برامج تشمل كل ما يهم قارتنا وتستعرض أوجه التعاون معها وما قدمته مصر من خلال رئاستها للاتحاد الأفريقي، وهو نفس الأمر الذي اهتممنا به على جانب الدول الأوروبية والآسيوية الصديقة.
أيضا تتميز قناة النيل الدولية بترجمة التراث الفني سواء المسلسلات أو الأفلام، والمشاهد ارتبط بالقناة من خلال المسلسل والفيلم الهادف والذي يظهر فيه قيمة وعراقة مصر فنيا والأعمال الفنية كلها مترجمة باللغة الإنجليزية أو الفرنسية.

  • وماذا عن الاهتمام بتطوير العنصر البشري في القناة؟

النيل الدولية، قناة عامة نطل من خلالها على العالم باللغتين الإنجليزية والفرنسية وبها الكثير من الكوادر المشرفة من أجيال مختلفة، نعمل بين الحين والآخر على ثقل موهبتهم وتجاربهم ببرامج تدريبية على أعلى مستوى، على يد قامات متفردة متخصصة تسهم باستمرار في دعم القناة والحفاظ على تميزها.

 

  • ما هو الجديد الذي قدّمته تغريد حسن لـ «النيل الدولية»؟

القناة في حالة تجديد دائم، على مستوى البرامج الفنية والثقافية المقدمة على شاشتها، لكننا أولينا في الفترة الأخيرة اهتماما خاصا بالبروموهات إذ ركزنا بشكل خاص على السياحة والترويج لمصر عبر مشاهد من آثارها، كما نقدم مشاهد ترصد جهود رجال الجيش والشرطة في استعادة الأمن والأمان، ومشاهد ترصد المشروعات العملاقة والتنمية التي تشهدها مصر في كل ربوعها.
كما أطلقنا مبادرة النيل الدولية لدعم الأطباء، وقدمنا برنامجا جديدا في رمضان بعنوان «أسماء الله الحسنى»، نشرح فيه كل يوم اسم من أسماء الله الحسنى تفصيليا، والحمد لله أشاد الأزهر بهذه التجربة بل وطلب العديد من الحلقات لإرسالها لتعليم الأجانب والمعتنقين الجدد للإسلام، لتوضيح سماحة الإسلام كدين وسطي، معتدل وهو من الأدوار المهمة التي تقدمها القناة.

  • ماذا عن إنتاج قناة النيل الدولية؟

القناة تنتج بالتعاون مع بعض المعلنين سهرات وحفلات خاصة وآخرها سهرة الاحتفال بالمولد النبوي، وكان نجم الحفل الفنان محمد ثروت والفنانة ياسمين الخيام التي شدت بعدد من أجمل الأغاني الدينية التي تميز هذه المناسبة العطرة.
كما أنتجت القناة في احتفال مصر بأعياد نصر أكتوبر، برنامجا عن القوات الجوية أبرزنا فيه تاريخها ودورها كأحد أسباب النصر الكبير، بخلاف بعض البرامج الخدمية للأجانب المقيمين في مصر.

  • كيف ترين النيل الدولية بين الفضائيات الأخرى؟

الحمد لله، النيل الدولية تقدم مادة جيدة وبرامجها هادفة لكل فئات المجتمع، وهي سفيرة مصر في الخارج، وقدمنا برنامج «ذاكرة النيل» والذي يرصد أجمل ما قدمته القناة في تاريخها، وكثيرا ما تطلب تليفزيونات عالمية الشراكة مع النيل الدولية وأيضا TV5 حلقة مشتركة أذيعت من مصر، والقناة قدمت أكثر من حلقة حصريا في العديد من دول العالم ومن ضمنها تجربة مع الصين والهند واليونان وقبرص بعنوان «حوار الحضارات» وقدمها 5 مذيعين من هذه البلدان من ضمنهم مذيع القناة.
وأنا شخصيا قدمت حلقة من كازاخستان احتفالا بالعيد القومي للبلاد، بالإضافة إلى حصريات القناة مع رؤساء دول وشخصيات دولية مثل حوار جون جبور، مسؤول منظمة الصحة العالمية بالقاهرة، وترجم إلى العربية وتم إذاعته على الكثير من شاشات الهيئة الوطنية للإعلام.

  • ما الجديد الذي ستقدمه القناة في المرحلة المقبلة؟

نجهز لتطوير استديوهات القناة، إذ أن لدينا استوديوهين أحدهما للأخبار والآخر للبرامج، ليليقا بدور القناة الدولية بالتزامن مع تطوير نشرات الأخبار إذ سنقدم برنامجا اقتصاديا جديدا نعرض فيه كل ما يخص الاقتصاد المصري والعالمي وهو حلقة أسبوعية تجمع كل حصاد الأسبوع اقتصاديا بفكر جديد وأيضا برنامج جديد بعنوان «كتاب مصر الحضارة والتاريخ».
و«مطبخ النيل» والذي تم إطلاقه منذ بداية رمضان، ونعيد توزيع الأغنيات برؤية إخراجية لأبناء القناه لتذاع حصريا على شاشتنا.