رابط الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية

السلطان هيثم بن طارق أصدر 70 مرسوماً خلال نصف عام

316

أصدر السلطان هيثم بن طارق سلطان عُمان خلال نصف عام من حكمه، 70 مرسوماً سلطانياً سامياً، تضمنت تعينات وتنقلات وتعديل قوانين وإصدار الجديد منها والتصديق والموافقة على الإتفاقيات والمعاهدات والمواثيق الدولية، وحظي شهر مارس بأكبر عدد من المراسيم السلطانية والتي بلغت 40 مرسوماً سلطانياً، و شهد شهر يونيو تأسيس 3 كيانات حكومية جديدة، كما تم إصدار 21 مرسوماً سلطانياً بشأن التعيينات في الجهاز الإداري للدولة خلال نصف عام.

وقد تولى السلطان هيثم بن طارق سلطان عُمان الحكم فى 11 يناير الماضى، وفى شهر فبراير الماضى صدر المرسوم الأول بتوقيع السلطان هيثم بن طارق، وهو المرسوم الذي حمل الرقم 2/2020 وتضمن تعديل المرفق رقم 3 من قانون علم الدولة وشعارها ونشيدها الوطني واستبدلت السطور الثلاثة الأخيرة من النشيد الوطني لتكون ” فارتقي هام السماء .. وأملئي الكون الضياء .. واسعدي وانعمي بالرخاء”، كما صدر في الشهر ذاته المرسوم المتعلق بتجديد ترخيص من الفئة الأولى للشركة العمانية القطرية للاتصالات (ش.م.ع.ع) لتقديم خدمات الاتصالات العامة المتنقلة الأساسية.

أما شهر مارس فقد كان الأوفر حظاً، حيث صدر فيه 40 مرسوماً سلطانياً، وصدرت في يومي 1 مارس و 9 مارس أكبر عدد من المراسيم حيث بلغت 10 مراسيم لكل منهما، و صدر خلال الشهر ذاته 9 مراسيم تتعلق بالتعينات حيث تم تعيين نائب رئيس الوزراء لشئون الدفاع، ومبعـوث خــاص للسلطــان، ومستشـار خـاص للسلطـان، ووزيــر التــراث والثقافــة، ووكيـــل لوزارة شــئون الفنـــون، ومستشار فـي ديوان البلاط السلطاني، ومستشــار فـي وزارة التــراث والثقافــة، وأميــن عــام للمتحــف الوطنــي، وتم إجراء تنقلات وتعيينات فـي السلك الدبلوماسي ، كما تم إصدار مرسوم سلطاني بمنح درجة وزير للأمين العام للجنة العليا للاحتفالات بالعيد الوطني.. وتم في الشهر ذاته إصدار قانون جهاز الأمن الداخلي، إضافة إلى 6 مراسيم تتعلق بتعديلات على بعض القوانين والمراسيم السلطانية، و 16 مرسوماً بشأن الموافقة والتصديق على عدد من الاتفاقيات والمعاهدات الدولية، و6 مراسيم تتعلق بالاتفاقيات النفطية، ومرسوم بإصدار نظام جهاز الضرائب.

وفي شهر إبريل صدر 13 مرسوماً منها 3 مراسيم تتعلق بالتعيينات في الجهاز الإداري للدولة والتي تمثلت في تعيين رئيس لجهاز الضرائب، ووكيل لوزارة الخارجية للشئون الإدارية والمالية، إضافة إلى تعيين قاضيين في المحكمة العليا.. كما تم خلال الشهر ذاته منح الجنسية العمانية لـ 18 شخصاً عبر مرسومين، ورد الجنسية العمانية لـ 41 شخصاً عبر مرسومين، إضافة إلى إصدار مرسوم سلطاني بشأن تحديد أيام الإجازات الرسمية، و 4 مراسيم تتعلق بالاتفاقيات وعهود دولية، ومرسوم واحد بتعديل بعض أحكام المرسوم السلطاني بشأن أعضاء اللجنة العمانية لحقوق الإنسان.

وفي شهر مايو أصدر السلطان هيثم بن طارق مرسومين سلطانيين يتعلقان بالموافقة على انضمام السلطنة إلى برتوكول واتفاقية دولية.

وفي شهر يونيو أصدر السلطان هيثم 6 مراسيم سلطانية سامية، حيث تم إنشاء 3 كيانات حكومية جديدة بناء على 3 مراسيم سلطانية وهي المكتب الخاص، وجهاز الاستثمار العماني، ومركز الدفاع الإلكتروني، كما تم تعيين رئيس للمكتب الخاص وآخر لجهاز الاستثمار العماني بموجب مرسومين سلطانيين، والمرسوم السادس الذي صدر في يونيو يتعلق بالتصديق على اتفاقية بين السلطنة وجمهورية سلوفاكيا تتعلق بتجنب الإزدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي.

أما في النصف الأول من شهر يوليو الجارى أصدر السلطان هيثم بن طارق 7 مراسيم سلطانية سامية جميعها تتعلق بتعيينات في الجهاز الإداري للدولة حيث تم بموجبها تعيين وزير الزراعة والثروة السمكية، ووكيل الزراعة للشئون السمكية، ووكيل التراث لشئون التراث، ورئيس جامعة السلطان قابوس، ورئيس المحكمة العليا، ورئيس محكمة القضاء الإداري ، ووكيل وزارة المالية، وتضمن المرسوم السابع نقل أعضاء من الادعاء العام إلى وظائف القضاة في المحكمة العليا حيث بلغ عددهم 6 قضاة.

وكان المرسوم الأول الذي صدر في عام 2020 الجارى، والمتعلق بالتصديــق علـى الميزانيـة العامة للدولـة للسنـة الماليـة 2020م مختوماً بتوقيع المغفور له السلطان قابوس بن سعيد طيب الله ثراه وهو آخر مرسوم أصدره السلطان الراحل.