عاجل

المصائب لا تأتي فرادى!

56

إسماعيل منتصر

 

الشعار الذى ترفعه جماعة الإخوان وتؤمن به أكثر من غيره هو أن المصائب لا تأتى فرادى..

من أكبر هذه المصائب التى هبطت على رأس الجماعة من حيث لا يعلم أعضاؤها.. ما تقوم به الحكومة الأمريكية هذه الأيام من دراسات وحسابات لإدراج جماعة الإخوان كجماعة إرهابية.

آخر ما كان تتوقعه الجماعة وآخر ما كانت تتمناه هو أن تقدم الحكومة الأمريكية على هذه الخطوة.

حتى لو انتهت الحكومة الأمريكية إلى عدم اعتبار الإخوان جماعة إرهابية.. سيظل ما حدث سيفًا مسلطًا على رقاب الإخوان بحجم تحركاتهم وأنشطتهم ويجمدها.. فى كل الأحوال الخسارة فى انتظار الجماعة..

لكن ما هى بالضبط حجم هذه الخسارة؟.. ماذا يعنى إدراج واشنطن للجماعة كجماعة إرهابية؟

الإخوان أنفسهم يقولون عبر قنواتهم.. سواء التى تبث من قطر أو تركيا إن هذا القرار لو صدر بالفعل معناه أن الجماعة ستكون هدفًا للعقوبات والقيود الأمريكية على الفور.. كما أنه سيكون هناك حظر للسفر وقيود قانونية لجميع كيانات التنظيم فى أمريكا.

فى نفس الوقت سيحظر على المواطنين الأمريكيين تمويل أى أنشطة للجماعة سواء داخل أو خارج أمريكا.. كما أنه سيحظر على البنوك أى معاملات مالية لتلك الجماعة فضلا عن منع من يرتبطون بالإخوان من دخول أمريكا.

كل ذلك بالإضافة إلى أنه سيكون هناك تأثير سلبى على مشاركة قادة الإخوان فى الخارج فى أى فعاليات تشهدها واشنطن وتنظمها المؤسسات الحقوقية.

وربما لكل هذه الأسباب تحاول الجماعة الهروب من هذا المصير بأى ثمن!

qqq

فى إطار محاولات جماعة الإخوان لإثناء الحكومة الأمريكية عن إدراج الجماعة كجماعة إرهابية..

قامت قناة الجزيرة القطرية المعروفة بولائها وانتمائها لجماعة الإخوان بعمل برامج تستهدف توجيه رسائل تحذيرية للحكومة الأمريكية.

وفى هذا الإطار قامت القناة باستضافة المحلل السياسى المقيم فى أمريكا الدكتور توفيق حميد.

كان هدف القناة أن يعوم الضيف على عوم الجماعة ويظهر خطأ وخطورة إدراج الجماعة كجماعة إرهابية فى واشنطن.. لكن المذيع فوجئ بالضيف يوجه للقناة وللجماعة صفعة قوية!

قال الضيف إن إزالة الإخوان بشكل عام من الحياة سيعطى الفرصة للإسلام المعتدل الذى يحترم حقوق الإنسان.

ويحاول المذيع إنقاذ ماء وجهه وماء وجه الجماعة فيقول للضيف: إن هذه الخطوة ستضر بالمسلمين عامة ومنهم أنت.. لكن المذيع يفاجأ بصفعة جديدة تنهال عليه وعلى رأس الجماعة.. يرد الضيف ويقول إن الإسلام المعتدل بعيد عن الإخوان.. بعيد عن جرائمهم وهمجيتهم.. وأضاف الضيف: الجماعة ليست جماعة معتدلة فكل كتابات سيد قطب تدعو للعنف وكذلك الشيخ القرضاوى!

ويختتم الضيف كلامه بقنبلة من عيار ثقيل تنفجر فى وجه المذيع ووجه الجماعة فيقول: من ينسى أن الجماعة مسئولة عن أحداث المسجد فى سيناء الذى استشهد فيه 300 مواطن (!!!)

وليس ما يحدث فى أمريكا إلا مصيبة من عدة مصائب!

qqq

يشن البرلمان الليبى هجومًا حادًا على جماعة الإخوان ويصدر قرارًا بتصنيفها جماعة إرهابية.. وهى خطوة ستؤدى إلى تجفيف منابع تمويل التنظيم المالية والسياسية والفكرية، خاصة أنه تم الكشف عن علاقات الإخوان بكل تنظيمات العنف المسلح بليبيا.

وليس خافيًا أن ما يقوم به الجيش الليبى حاليًا بقيادة المشير حفتر يمثل خطرًا على جماعة الإخوان فى ليبيا.. ولذلك يقوم قادة تنظيم الإخوان بجولات مكوكية حول العالم لاستجداء الحكومات الغربية للتدخل وعرقلة عملية الجيش الليبى لتحرير طرابلس.

فى نفس التوقيت نجد أن هناك شخصيات سياسية تونسية تقوم بنشاط واسع داخل وخارج تونس من أجل التصدى لحزب النهضة.. حزب الإخوان فى تونس.

ويتزامن مع ذلك كله ما تشهده العاصمة الفرنسية باريس من محاولات يقوم بها برلمانيون وسياسيون لإدراج جماعة الإخوان فى فرنسا كجماعة إرهابية.. ولعل ذلك هو سبب زيارة الغنوشى رئيس حزب النهضة التونسى وذلك لأنه يحاول تجنيد إخوان فرنسا لعرقلة محاولات تصنيف الجماعة كجماعة إرهابية.

qqq

العالم كله بدأ يعرف حقيقة الإخوان.. العالم كله يخطط لاستئصال الإخوان.. ولو حدث ذلك سيكون الإسلام بخير!