رابط الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية

خلال  لقاءاته مع المستثمرين لجذب استثمارات جديدة .. رئيس الوزراء: هدفنا توسيع الاستثمار في مصر

57

 

واصل الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، لقاءاته بعدد من المستثمرين، في نقاش مفتوح، حول أوضاع الاستثمار في هذه المرحلة الدقيقة التي يعيشها العالم مع حلول جائحة كورونا، والاستماع الى مقترحاتهم حول تطوير بيئة الاستثمار، وطموحاتهم للتوسع في أنشطتهم وأعمالهم في مصر خلال الفترة المقبلة، والعمل على جذب استثمارات جديدة، وذلك بحضور المستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار.

وشارك في اللقاء من المستثمرين: يسري نوار، رئيس مجلس إدارة شركة فايزر مصر، ومحمد شلباية، رئيس مجلس إدارة مجموعة بيبسيكو مصر، ومعتز الحوت، الرئيس التنفيذي لشركة نستله مصر، ورضا بعلبكي، عضو مجلس إدارة مجموعة كلورايد ايجبت المكلف بالأعمال الدولية.

وفي مستهل الاجتماع أكد رئيس الوزراء أن الحكومة تعمل حالياً بكل طاقتها على دفع عجلة الانتاج في مصر، وتشجيع الشركات المختلفة على توسيع استثماراتها في مصر، لافتاً في هذا الإطار إلى الحرص على عقد الاجتماعات المتتالية مع مسئولي الشركات المختلفة لتذليل العقبات، وتشجيعهم على التوسع في الاستثمارات.

وأضاف مدبولي أن الدولة تعمل أيضاً على تعميق التصنيع المحلي، وتوطين الصناعات المختلفة، والعمل على التوسع في تصنيع المدخلات التي تحتاجها الصناعات المختلفة، مؤكداً أن هذا هو السر وراء عقد هذا اللقاء، حيث تحرص الحكومة على الاستماع إلى وجهة نظر المستثمرين في هذه المرحلة وآرائهم في خطة الدولة للتوسع في مدخلات الإنتاج التي تحتاجونها في مصانعكم، بدلا من استيرادها.

واستمع رئيس الوزراء الى مداخلات الحضور من المستثمرين، حيث أعرب يسري نوار، رئيس مجلس إدارة شركة فايزر مصر، عن سعادته بهذا الاجتماع، مؤكداً اهتمامهم بتوجيه الحكومة بتعميق صناعة المدخلات التي نحتاجها.

وعرض نبذة مختصرة عن الشركة العالمية العاملة في صناعة الدواء، لافتاً إلى أنها قامت بضخ استثمارات بقيمة 81 مليون دولار في مصر، خلال الربع الأول من عام 2019، وتقوم بتوظيف 800 موظف.
وأكد نوار حرص الشركة على التواجد في مصر، والتخطيط للتوسع في استثماراتها في مصر بقيمة 70 مليون دولار خلال عام 2020/2021.
وأشاد نوار بالاجراءات التي تتخذها الحكومة حالياً للاهتمام بالصناعة، خاصة صناعة الدواء وتوطينها، وجذب الاستثمارات الخارجية والداخلية، والتوسع فيها، مشيراً إلى سعي الشركة للدخول في شراكة مع الحكومة المصرية في مجال نقل تكنولوجيا تصنيع اللقاحات.

من جانبه، عبّر محمد شلباية، رئيس مجلس إدارة مجموعة بيبسيكو مصر، عن تقديره لاهتمام رئيس مجلس الوزراء بمقابلة المستثمرين ومُمثلي الشركات الكبرى العاملة بالسوق المصري، مشيراً إلى أن ذلك يؤكد حرص الحكومة على استكمال خطة تطوير المناخ الاستثماري في مصر، ودعم القطاع الصناعي؛ حتى تصبح مصر المركز التجاري الأكبر إقليمياً.

وقال رئيس مجموعة ” بيبسيكو مصر ” إن صمود الاقتصاد المصري أمام تداعيات أزمة الجائحة العالمية لم يدع مجالاً للشك بأن مسيرة الإصلاحات الاقتصادية هي الخطوة التي حافظت على الاقتصاد من تكبد خسائر كبيرة مقارنة بالعديد من الدول الأخرى، وأن عودة عجلة الإنتاج للعمل بكامل طاقتها مع تطبيق الإجراءات الاحترازية هو الأمر الحيوي الذي يضمن الحفاظ على مسار اقتصادي آمن.

وأكد شلباية التزام مجموعة “بيبسيكو” تجاه السوق المصرية واستكمال تاريخ المجموعة العريق الممتد لأكثر من 70 عاماً في مصر، كأحد أكبر الأسواق في المنطقة، موضحاً أن ” مجموعة بيبسيكو” ستستكمل التزامها بضخ 515 مليون دولار من الاستثمارات خلال الفترة من 2018-2021، وذلك من خلال الاستعانة بأحدث التكنولوجيات المستخدمة في خطوط الانتاج، واستكمال برنامج الزراعة الرائد في مصر، والذي يعد الثاني على مستوى “بيبسيكو” العالمية، إلى جانب تنفيذ برامج التنمية المجتمعية لخلق القيمة المشتركة في المجتمعات المحلية، والتي تركز على تمكين المرأة وريادة الأعمال، فضلاً عن المساهمة في دعم إجراءات مواجهة تداعيات أزمة كورونا في القطاعين الصحي والمجتمعي.

كما أشاد معتز الحوت، الرئيس التنفيذي لشركة نستله مصر، بحرص الحكومة على فتح قنوات التواصل باستمرار مع المستثمرين، مؤكداً حرص الشركة على استكمال ضخ الاستثمارات في السوق المصري، وجعل مصر محورا للتصدير وزيادة الصادرات، مشيراً إلى أن الشركة اعتمدت خطة توسعات تبلغ 35 مليون فرنك سويسري، لافتاً الى أن الشركة لديها 3 مصانع في مصر لانتاج المياه والقهوة سريعة الذوبان، ومنتجات الألبان، ولديها حصة سوقية كبيرة في كافة المنتجات التي تنتجها، كما توفر 3 آلاف فرصة عمل مباشرة و 8 آلاف فرصة غير مباشرة.

من جانبه أكد رضا بعلبكي، عضو مجلس الإدارة بشركة كلورايد ايجبت، أن استثمارات المجموعة في مصر تبلغ حوالي 7 مليارات جنيه، وقد توسعت الشركة في مصر خلال الفترة الأخيرة الاخيرة بمبلغ 400 مليون جنيه، مشيراً إلى أن الشركة تخطط لضخ استثمارات جديدة خلال المرحلة المقبلة، من خلال اضافة خط انتاج جديد لمصنع كلورايد، كما تبحث الشركة اقامة مصنع جديد في مجال الصناعات الغذائية بمدينة السادات.

من جانبه أكد رئيس الوزراء حرص الدولة على تهيئة المناخ المحفز للاستثمار في مختلف القطاعات، مؤكداً أنه مستمر فى التواصل المباشر مع رجال الاستثمار، للاستماع لهم عن قرب، وتذليل كافة العقبات التي تواجههم، وأكد استعداد الحكومة لتوفير الأراضي فوراً لأي توسعات، استجابة لطلبات إحدى الشركات.