رابط الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية

صرخة أسرة فقيرة

2310

تلك الأسرة مرت بمراحل وأطوار صعبة من مشوار حياتها.. وعدم الاستقرار المكانى والمرض كان كابوس حياة تلك الأسرة.
أصبح الفقر المدقع عنوان تلك الأسرة والصفة التى تميزها عن الغير، ومازاد الطين بلة هو مرض الأب بورم خبيث فى المخ، وتعانى زوجته من مشاكل فى العظم بجانب أنها مريضة كبد.
قدر الله أن يكون لرب هذه الأسرة ولدان، «أحمد»11عاما، «خالد»7 أعوام.
لقد دار الزمن دورته المعتادة وبدأ يضرب هذا البيت بهزات كبيرة جدا، بدأت بمعاناة «محمد» مع المرض وهو رب تلك الأسرة وعمره أربعون عاما، وهو مجرد عامل يتقاضى مبلغًا بسيطًا، وراتبه لا يكفى نفقات عملية استئصال ورم بالمخ، كما كان من الضرورى الانتقال المفاجئ للأسرة والبحث عن تأجير غرفة.
ثم مرضت زوجته بعدة أمراض ولم يكفى راتبه لشراء علاج لها، وتكالبت عليه الديون وعجز عن الإنفاق على أولاده.
وكانت هذه الصدمات كفيلة بأن تزحزح جبل من مكانه من هولها، ورغم ذلك لم ييأس من رحمة الله ويظل يخوض غمار الحياة.