رابط الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية

هموم الآبــاء

4670

يقولون لى ما بال قلبك واثقا وحولك أمواج المصائب تعصف, فقلت لهم إنى اعتصمت بخالقى فمن أى شىء يا ترى أتخوف.

(الحاجة مرة ) والمرض لا يرحم أحد، يكسر عظام الفقير وينهش لحمه، يأتى على الأخضر واليابس خاصة مع الأمراض المستعصية والتى تتطلب علاجا طويلا.

وبين ثالوث الفقر والحاجة ونار المرض تعيش تلك الأسرة التى تطحنها ظروفها المادية السيئة فى منزل من حجرتين بالإيجار.

رجل على قد حاله مجرد عامل بسيط راتبه الشهرى ملاليم بسيطة يعيش بها مع زوجته وبناته الثلاث.

شاء القدر أن يختار ابنته الكبرى لتصاب بسرطان الدم.

تمزق قلب الأب والأم على ابنتهما الكبرى قرة العين ليسقطوا جميعا بين شقى الرحى, من ناحية الفقر يمزقهم ومن ناحية أخرى المرض اللعين الذى ينهش فى لحم ابنتهم.

فجاء الأب يشكو من هموم كالجبال ومن حملها الثقيل الذى عجزعن حمله، فابنته مريضة وهو عاجز عن تحمل مصاريف علاجها أو الإنفاق على بناته وزوجته.

فهل هناك من ينقذ تلك الأسرة من هذا الفقر المدقع الذى تلين له القلوب؟؟
نحن نناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة لمساعدتهم والوقوف بجانبهم ومن يرغب يتصل بصفحة (ربنا كريم )..

ربنا كريم