مصر تنتصر

سيارات الضبطية القضائية تجوب الأسواق لحماية المستهلك

351

صفوت محروس
تصوير: عاطف دعبس

فى إطار استراتيجية الدولة لضبط الأسواق وصون وحماية حقوق المستهلك ووفقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي الذى يوجه دائمًا بضرورة العمل على ضبط الأسعار بالأسواق، وفى إطار مواصلة جهاز حماية المستهلك جهوده لضمان حصول المستهلكين على كافة حقوقهم بقيادة اللواء راضى عبد المعطى رئيس جهاز حماية المستهلك، انطلقت الأسبوع الماضى سيارات الجهاز بشوارع القاهرة وبعض المحافظات كمرحلة أولى والتى تحمل الضبطية القضائية بهدف المرور المستمر على الأسواق وتلقى بلاغات المواطنين للحفاظ على حقوق المستهلكين، بالإضافة إلى خدمة الشاشات الإلكترونية فى الأماكن العامة مثل محطة مصر و”المولات” الكبيرة والميادين العامة وغيرها من الأماكن التى يتردد عليها المواطنون حيث تتيح هذه الشاشات تقديم المواطن من خلالها أى شكوى لجهاز حماية المستهلك تستقبلها غرفة العمليات ليتم التواصل مع المواطن فى أقل من 24 ساعة للعمل على حل شكواه.. أكتوبر عاشت التجربة مع رجال حماية المستهلك لمتابعة إحدى البلاغات التى تلقتها سيارات الضبطية القضائية لبعض محلات وسط البلد لرصد ما تقوم به من جهود لمراقبة ومتابعة الأسواق.

 

 

في البداية قال طارق صلاح مأمور ضبط قضائي بجهاز حماية المستهلك إن سيارات الضبطية القضائية الخاصة بالجهاز انطلقت بشوارع القاهرة وبعض المحافظات منها القاهرة والجيزة والقليوبية وأسوان وشرم الشيخ كمرحلة أولى مؤكدًا أن هذه السيارات هى فكرة وتنفيذ اللواء راضى عبد المعطى رئيس الجهاز، مشيرا إلى أنها تتمركز بالميادين العامة لهذه المحافظات فضلا عن المرور المستمر على المحلات والأسواق واستقبال البلاغات عن طريق غرفة عمليات جهاز حماية المستهلك والتى تتلقى البلاغ من المواطن ليتم فحصه، وفى حال احتياج تدخل سيارات الضبطية القضائية للجهاز يتم إخطارهم ومن ثم التحرك إلى مكان البلاغ وفى حال مخالفة التاجر أو صاحب المحل لقانون حماية المستهلك يتم عمل المحضر اللازم وتحويله إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد المشكو فى حقه ثم تحويل المحضر إلى المحكمة الاقتصادية، مشيرا إلى أن القانون الجديد رقم 181 لسنة 2018 لحماية المستهلك يتضمن غرامة تبدأ من 50 ألف جنيه ويمكن أن تؤدى إلى إغلاق المنشأة فى بعض الأحيان، موضحًا أن غرفة عمليات الجهاز تتلقى البلاغات من الساعة 8 صباحًا إلى 12 ظهرًا ويتم تسجيل المكالمة بعد هذا التوقيت ويتم التواصل مع صاحب الشكوى صباحًا للعمل على حلها موضحًا أن الجهاز يشن حملات مستمرة على الأسواق خاصة فى المواسم وفترات “الأوكازيون” الشتوى والصيفى وذلك للتأكد من صحة العروض المقدمة من التجار وأن تخفيضات الأسعار حقيقية وليست وهمية والتصدى للإعلانات المضللة عن أى تخفيضات وهمية تؤدى إلى خداع المواطنين، فضلا عن التأكد من صلاحية المنتج ومدى التزام صاحب المكان بالأسعار المكتوبة على المنتج، بالإضافة إلى المرور على سوق الخضار بالعبور وأكتوبر لمعرفة الأسعار لتكون أسعارًا استرشادية نحدد من خلالها أسعار الخضار والفاكهة فى جميع الأسواق بعد ذلك، لافتًا إلى أن جهاز حماية المستهلك سبق وأن تدخل بالفعل أثناء أزمة احتكار بعض التجار للبطاطس من قبل وتم عمل محاضر لهم بالفعل وتم التحفظ على الكميات المضبوطة وتحويل المخالفين إلى النيابة العامة التى اتخذت الإجراءات القانونية حيالهم.

فيما قال وائل أحمد مأمور ضبط قضائى بجهاز حماية المستهلك إن سيارات الضبطية القضائية أثناء مرورها لضبط الأسواق تطلع على فواتير البضائع الموجودة بالمحلات والتأكد أيضًا من إعطاء فاتورة للمستهلك بالإضافة إلى التأكد من أن التاجر يلتزم بقانون حماية المستهلك فى سياسة الاستبدال والاسترجاع خلال الفترة التى حددها القانون، بالإضافة إلى أنه فى حالة إثبات وجود منتج مقلد فإنه يتم التحفظ على الكمية المضبوطة والتى تصنف تحت بند (الغش التجارى) ويتم عمل المحضر اللازم وتحويله إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية، لافتًا إلى أن الجهاز يقوم بحملات استباقية لضبط الأسواق يتم التنبيه من خلالها على التجار وأصحاب المحلات التجارية بالالتزام بقانون حماية المستهلك واتباع سياسته فقد نص القانون الجديد على سياسة الاستبدال والاسترجاع خلال 30 يومًا إذا شاب السلعة عيب مثل عيوب الصناعة والخامات الرديئة للمنتج و14 يومًا للاستبدال أو الاسترجاع للمنتج بدون عيوب بشرط أن تكون على حالتها التى تم شراؤها بها “بالتيكيت” ووجود فاتورة الشراء، كما أنه إذا اشترى العميل بـ”الفيزا كارت” فيحق له استرجاع قيمة الشراء بنفس الطريقة التى تم الشراء بها.

وخلال الجولة التى اصطحبنا فيها مأمورو الضبط القضائى بجهاز حماية المستهلك لتفقد بعض المحلات التجارية بوسط البلد طلب عبد التواب شعبان مأمور ضبط قضائى بجهاز حماية المستهلك من صاحب أحد المحلات الاطلاع على البطاقة الضريبية والسجل التجارى والأوراق الخاصة بالمحل بالإضافة إلى طلب اطلاع مأمورى الضبط القضائى طارق صلاح، ووائل أحمد على الفواتير الخاصة بشراء البضاعة الموجودة بالمحل والاطلاع أيضًا على الفواتير التى تقدم للمستهلك فضلاً عن قيامهم بالتأكد من وجود الأسعار على الملابس المعروضة بالمحل، كما قاموا بالتنبيه على أصحاب المحلات بتغيير اللافتة المعلقة بالمحل الخاصة بحماية المستهلك والتى تنص على سياسة الاستبدال والاسترجاع خلال 14 يومًا واستبدالها باللافتة الجديدة التى يتم تجهيزها الآن بالجهاز والتى تنص على الاستبدال خلال 30 يومًا. ولفت مأمورو الضبط القضائى إلى أن الجهاز يقوم بعمل مبادرة “يوم فى حب مصر” بقيادة اللواء راضى عبد المعطى رئيس الجهاز وذلك بعد نجاح مبادرة “أسبوع فى حب مصر” التى قام بها الجهاز خلال شهر أكتوبر الماضى بالقرية الذكية لحل شكاوى المستهلكين فى وجود ممثلين عن الشركات الكبرى للأجهزة الكهربائية والسيارات وخدمات المياه والكهرباء والغاز والاتصالات مشيرين إلى أنه فى هذا الأسبوع تم حل عشرة آلاف شكوى تقريبًا، موضحين أن هذه المبادرة تم عملها فى محافظة أسيوط وسوهاج والشرقية على أن تفعل فى باقى المحافظات تباعًا حيث يتم الإعلان عن المحافظة التى سيقوم الجهاز بتحديدها لعمل المبادرة بها عن طريق وسائل الإعلام المختلفة وبوجود رئيس الجهاز وممثلين عن الشركات الكبرى المختلفة.

يذكر أن اللائحة التنفيذية للقانون الجديد رقم 181 لسنة 2018 لحماية المستهلك قد صدّق عليها الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء الأسبوع الماضى والتى تضع الآليات لتطبيق القانون على أرض الواقع. وعن الطرق التى يمكن من خلالها تقديم شكوى لجهاز حماية المستهلك فقد حدد الجهاز الخط الساخن 19588 بالإضافة إلى تقديمها عن طريق الواتس آب على رقم01281661880 أو عن طريق الشاشات التى ستتواجد فى الميادين والأماكن العامة و”المولات” الكبرى وكذا عن طريق تقديمها عبر الموقع الإلكترونى للجهاز على الإنترنت WWW.cpa.gov.eg كما يمكن تقديمها بمقر الجهاز فى 96 شارع أحمد عرابى – المهندسين – الجيزة.