رابط الموقع الرسمي لرئاسة الجمهورية

غضب دولي من استمرار جرائم الحوثي

294

تناول وزير الخارجية وشئون المغتربين اليمنى د. أحمد عوض بن مبارك، خلال اتصال هاتفى مع السفير الأمريكى لدى اليمن، ستيفن فاجن، تطورات الأوضاع فى اليمن، فى ظل استمرار تعنت الحوثى وعدم تنفيذ تعهداتها بشأن الهدنة.

وأعرب الوزير اليمنى خلال الاتصال حسبما ذكرت وكالة الأنباء اليمنية عن تقدير بلاده للجهود التى تبذلها الولايات المتحدة الأمريكية للمساهمة فى حل الأزمة، مثمنا الموقف الأمريكى المؤكد على ضرورة إنهاء الانقلاب وتحقيق السلام وفقا للمرجعيات المتفق عليها، وأكد أن استمرار حصار الحوثى لمدينة تعز يعرقل جهود السلام، وأن إصرارها على عدم رفع الحصار عن المدنيين يؤكد عدم جاهزيتها لاستحقاقات السلام.

 من جانبه، أكد السفير الأمريكى وقوف بلاده إلى جانب اليمن ودعمها للحل السلمى وإنهاء الحرب والحفاظ على وحدة وأمن واستقرار اليمن.

وأعرب الاتحاد الأوروبى عن أسفه الشديد لرفض الحوثيين الاقتراح الأخير الذى قدمه المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن هانس جروندبرج بشأن إعادة فتح الطريق البرى لا سيما حول تعز.

وذكر بيان صحفى نشرته دائرة العمل الخارجى للاتحاد الأوروبى أن إعادة فتح الطرق هو عنصر إنسانى حاسم فى الهدنة.

وأضاف البيان: يدعو الاتحاد الأوروبى جميع الأطراف إلى قبول تمديد إضافى للهدنة لمدة ستة أشهر إلى ما بعد 2 أغسطس، مضيفا أن الشعب اليمنى يستحق بعد معاناة طويلة من الصراع كل ما يتمناه، لاسيما بعد أن كسرت الهدنة الجمود الدبلوماسى وجلبت منافع ملموسة غير مسبوقة لليمنيين.